الاختلاف بين تدريب القدرات التوافقية والمهارات الرياضية

تمتاز العملية التدريبية في جميع الفعاليات بانها تصنف الى عدة فروع ويجب على المدرب ان يتسلسل في تلك الاصناف والفروع وهي التي تعتبر وحدة كاملة للفعالية الرياضية ، هنا سنتناول مميزات القدرات التوافقية والمهارية وما هو الفرق بين مفهومهما وطرق تدريبهما واهدافهما وكما موضح في ادناه :

1.    المفهوم

تعرف القدرات التوافقية بانها عبارة عن شروط نفسية وبدنية للتحكم في التصرفات المهارية ، او هي مؤهلات وشروط تؤدي الى عكس نوعية الجهاز الحسي الحركي ومدى جودته من عدمه.

اما مفهوم المهارات الرياضية فهي عبارة عن حركات رياضية متوفرة بشكل آلي ومتنوع من اجل حل هدف واحد من المواقف.

 

2.    الهدف

تهدف تدريبات القدرات التوافقية الى تطوير عمليات التحكم والتوجيه بشكل عام والى تسريع عملية تعلم المهارات الفنية وتسهيل في اكتساب افضل المهارات وصقلها .

اما هدف تدريب المهارات الفنية فيتركز على تثبيت عملية التحكم والتوجيه لبرنامج خاص لمهارة معينة واحدة.

 

3.    تنظيم العمل التدريبي

تكون الوسائل التدريبية للقدرات التوافقية هي المهارات الرياضية المتعددة ، ويكون عدد التكرار للاداء قليل (اقل من ثلث التدريب المهاري) ، ويتم رفع درجة صعوبة التوافق من خلال التنويع الكثير في التمرينات وتجديد الحركات من خلال تغيير التنفيذ الحركي كذلك ادخال حركات غير معتاد عليها الرياضي في التدريب.

اما تدريب المهارات الحركية فتعتمد على المهارة الحركية المراد تعلمها حيث يكون عدد التكرارات كثير وذلك لصقل المهارة وتثبيتها ويستطيع الرياضي من ادائها آلياً، ويعتمد ايضاً في تدريب المهارات الرياضية على التنويع ضمن مجال عملية التعلم الحركي (التثبيت).